M blog

April 01, 2021

كل ما تحتاج إلى معرفته حول اللابؤرية

كثيرًا ما نعاني من أعراض مزعجة تتعلق بالرؤية ونختار تجاهلها عن قصد معتقدين أنها ستنتهي وأنه ليس هناك ما يدعو للقلق، ولكن في الحقيقة لا بد من الامتناع عن هذا الأمر لمنع تدهور مشكلة الرؤية الكامنة لديك أيًا كانت، وتُعد الرؤية الضبابية من أكثر مشكلات الرؤية التي نواجهها شيوعًا، وغالبًا ما تحدث نتيجة خطأ انكساري يسمى اللابؤرية.

 نقدم لك في هذا المقال نظرة عامة سريعة على اللابؤرية وأسبابها الجذرية وأعراضها وأساليب تشخيصها، كما نوفر لك أيضًا حلولًا علاجية وبضعة أمور هامة يجب وضعها في الاعتبار فيما يتعلق بهذه المشكلة على وجه الخصوص.

ما هي اللابؤرية؟

اللابؤرية هي حالة تكون فيها الرؤية غير واضحة على كل المسافات سواء كانت قريبة أم بعيدة، ووفقًا للجمعية الأمريكية للبصريات فإن “اللابؤرية تحدث عندما تأخذ القرنية شكل غير منتظم أو أحيانًا بسبب تقوس العدسة داخل العين, (…) مما يمنع تركُّز الضوء بشكل سليم على الشبكية”.

لإيضاح المعنى بطريقة أبسط تخيل أنك تنظر إلى شعاع ضوئي، إذا كانت قرنيتك مستديرة فستتمكن من رؤية مصدر الضوء بدقة ووضوح شديد، ولكن إذا كان شكل القرنية بيضاويًا (أو مشوهًا) يتعذر تقارب الأشعة الضوئية الداخلة إلى العين في نقطة محورية واحدة على الشبكية، وبدلاً من ذلك تتشتت إلى عدة نقاط محورية، مما يخلق تأثيرًا ضبابيًا أمام الشبكية وخارجها، وهذا ما يُطلق عليه اللابؤرية القرنية، وأما في الحالة الأخرى من اللابؤرية – المعروفة باسم اللابؤرية العدسية – يكون شكل العدسة هو المشوه وليس القرنية، وفي كلتا الحالتين تكون الرؤية القريبة والبعيدة غير واضحة.

الأسباب الرئيسية لحالة اللابؤرية

  • يُعتقد أن اللابؤرية حالة وراثية، حيث يكون هناك تقوس غير منتظم في قرنية العين أو العدسة منذ الولادة، الأمر الذي يتسبب في انكسار الضوء بشكل غير سليم.
  •  قد تكون اللابؤرية أيضًا حالة مكتسبة تحدث بعد إصابة أو  مرض مكتشف في العين،
  • ويمكن أن تحدث اللابؤرية أيضًا نتيجة بعض العمليات الجراحية.
  • في بعض الحالات النادرة يمكن أن تكون القرنية المخروطية سبب مؤدي لحدوث اللابؤرية، والقرنية المخروطية هي مشكلة تصيب العين تجعل القرنية أقل سمكًا وتأخذ شكل المخروط مع مرور الوقت.

أعراض اللابؤرية

  • الرؤية غير الواضحة أو المشوهة وهي أكثر أعراض اللابؤرية انتشارًا
  • إجهاد العين والشعور بعدم الراحة
  • امتداد مصادر الضوء وصعوبة الرؤية أثناء الليل
  • الحساسية تجاه الضوء
  •  الصداع النصفي والصداع المتكرر
  • التحديق المتكرر

بعد سنوات من الأبحاث والدراسات وُجد أن اللابؤرية غالبًا ما تحدث بالتزامن مع أمراض العيون الأخرى، وبشكل أكثر تحديدًا قصر النظر وطوله، لذا إذا كنت تعاني من إحدى هاتين المشكلتين في الرؤية فيُنصح بفحص عينيك لاكتشاف اللابؤرية.

اختبارات اللابؤرية

يشخص اللابؤرية بشكل أساسي أطباء العيون من خلال إجراء فحص شامل للعين، وبإمكان الطبيب استخدام عدة أساليب للتشخيص تهدف جميعها إلى تحديد شدة الإبصار ووضوحه وحدته، إضافة إلى مراقبة كيف يتركز الضوء بالعين، ومن هذه الأساليب:

  • طلب قراءة الحروف الموجودة على مخطط العين على مسافات مختلفة
  • استخدام محرك الإبصار الذي من خلاله يضع الطبيب عدة عدسات أمام عينيك لتحديد العدسة التي تمكنك من الرؤية بشكل أفضل
  • استخدام مصحح الانكسارية الآلي الذي يُدخل الضوء إلى العين لمعرفة ما إذا كانت الأشعة تتقارب في نقطة واحدة أم في نقاط بؤرية مختلفة
  • استخدام مقياس تقوس القرنية أو دراسة سطح القرنية لتحديد أي تشوهات في شكل القرنية

علاج اللابؤرية

نظرًا لأن اللابؤرية من الأخطاء الانكسارية فغالبًا ما تُعالج من خلال نظارات طبية بعدسات خاصة لها خصائص تختلف حسب عمر المريض ونوع اللابؤرية، وفي بعض الحالات الأخرى توصف العدسات اللاصقة لتصحيح تلك الحالة.

حقيقة خرافات ثبت عدم صحتها: أمور ينبغي ملاحظتها حول اللابؤرية

  • اللابؤرية هي مشكلة بالعين لا يمكن الوقاية منها
  • تستمر اللابؤرية مدى الحياة ما لم يتم تشخيصها وعلاجها
  • كلما اكتُشفت اللابؤرية وتم علاجها مبكرًا أصبحت حالتك أكثر استقرارًا
  • قد تتفاقم اللابؤرية التي لم تُعالج في مرحلة البلوغ، مما يؤدي تدريجيًا إلى إعتام عدسة العين
  • إذا كنت تعاني من اللابؤرية فمن المرجح أن يصاب أطفالك بها أيضًا
  • قد تؤثر اللابؤرية على الأداء الأكاديمي أو العام لطفلك ولأن الطفل ربما يكون أصغر من أن يعبر عن الأعراض بدقة فمن الضروري أن تتأكد من إجراء فحوصات دورية للعين
  • اللابؤرية تختلف عن العين الكسولة وطول نظر على الرغم من أنها قد تحدث بالتزامن معهما
  • لا تتسبب القراءة في الضوء الخافت أو الجلوس بالقرب من شاشة التلفزيون أو غير ذلك من أنواع الشاشات في  اللابؤرية

إذا كنت تعاني من الرؤية الضبابية أو حتى لديك شكوك تتعلق بمشكلة اللابؤرية فاحجز موعدًا اليوم في أقرب فروع مغربي وافحص عينيك من قِبل أطباء العيون ذوي الخبرة لدينا، ولا تنسَ الاطلاع على أحدث تشكيلاتنا من النظارات الطبية والشمسية لموسم الربيع والصيف.

مزيد من التدوينات